READ ↠ السفينة

Jabra Ibrahim Jabra õ 1 READ

READ ↠ السفينة ¾ [KINDLE] ❄ السفينة Author Jabra Ibrahim Jabra – Dogsalonbristol.co.uk Jabra's novel is a masterful exploration of the post 1948 Arab world with its frustration yearning for homeland and struggle for survival The action takes place on a ship cruising the Mediterranean a Jabra's novel is a masterful exploration of Struggle for survival The action takes place on a ship cruising the Mediterranean a closed environment where se. نجمة للغته ورمزياته العذبة ووصف البحر والأرض، والوهم والحقيقة ربما، نجمة لمشهد استشهاد فايز واحتلال القدس وذعر محمود المعذّب فجأة وانتحار فالح ورسائله، نجمة لروح وصوت جبرا الذي، لا أعرف سلبًا أم إيجابًا، تمثّل في كل الشخصيات حدّ أن اختلافاتهم تماهت كلها ليكون الإنسان العربي الهارب أو المثقف الموعل في المعاناة، بسايكولوجيته وهواجسه هو الأصل لكنّ الخيانات وتداخل العلاقات كانت رتيبة وإن كانت محاولات تمثيل واقع والصدفة التي جمعت الجميع فوق ظهر السفينة، بدت ترتيبًا مترابطًا بالاجبار، وهناك القليل من الملل المصاحب لعلاقة عصام ولمى خصوصًا رغم ما تحمله من قضية ربما كانت مثيرةً للجدلالسفينة، رحلة الماضي الذي يحاولُ شقّ الحاضر للوصول إلى المستقبل، فيتأثر بدوار البحر ويصير الزمان كلّ وقت، ويصير المكان كلّ مكانٍ ما عدى السفينة ذاتها٣٥

FREE READ ç DOGSALONBRISTOL.CO.UK õ Jabra Ibrahim Jabra

Jabra's novel is a masterful exploration of the post Arab world with its frustration yearning for homeland and. سفينة جبرا جزيرة صغيرة تضم الناس باختلافاتهم وصراعاتهم ورغباتهمتُبحر من بيروت لأوروبا وتجمع شخصيات من بلاد وانتماءات مختلفةيتناوب السرد على لسان الشخصيات ويتتبع حياتهم وعلاقاتهم المتشابكةأحاديث عن الوطن والسياسة الفلسفة والأدب والحب الاغتراب وهموم الواقعوديع الفلسطيني المفتون بالقدس الحالم بالعودة إليهاوعصام المهندس العراقي الهارب من الثأر والحبأما لمى فهي المرأة التي تأسر القلوب والعقول وقتما تشاء رواية تحكي عن هزائم الأوطان والبشر بلغة جميلة وشاعرية

FREE DOWNLOAD السفينة

السفينةEmingly unrelated characters can unravel their reasons for being there and their links with the others on board. تخلوا عن أي أمل أيها الداخلون هنا دانتي من إنحنائات الـس التي تمتد للموج والحركة إلى التفاف الـف في كلمة سفينه الدوران الذي يعني أننا وبعد أن تتقاذفنا الأمواج نسقط رأساً على عقب مروراً بما تبقى من أحرف إنتهاءاً بالتاء المربوطة الشامخة أخيراً ترتدي قبعه من نقطتين هذه هي السفينه مجاز بأنها الحياة تسير على أسس هشه غير مستقره نحاول قرائةالقادم والإستعداد بقوارب نجاة وما تلبث أن تفاجئنا أمواج ورياح مفاجئات قد تغير مسار العمر هذا إن لم تنهيه بغرق مفاجئ ننسل على إثره من الحياة غير مصدقين بأن اقدامنا برحت موقعها وسقطنا سفينة جَبرَا تجمع من كل أصناف الناس تودع في مرفأ وتستقبل في آخر العودة بالعقل القابع فوق رؤوسهم واقدامهم لم تبرح سفينتها إلى الماضي إلى تلك النقطة هناك التي لم تعد تهم المبحرين عصام يحكي ووديع يواصل و محمود يثور فالح يقلب سوداويته ولمى تتلقف كل كلمة لتمارس فلسفتها في إمتزاج لثورة وسياسة وحنين وفلسفه قلما أجدها عند الكاتب العربي ربما قصور مني لكنني أفضل قرآءة في غير الأدب العربيّ لأن لديّ قناعة بأن الكاتب العربي قلما نجد عنده فلسفة ممتزجة بحروفة ربما أكون جائرة في حكمٍ كهذا إذ أتسائل هنا أيني كل هذه الفترة عن مؤلفات جَبرَا ؟ تمرير الأفكار من خلال رواية هو أصعب ألف مرةٍ من كتابتها بطريقة مباشرة أفكر لماذا أختار جبرا أن يحكي من على ظهر سفينة ؟ ربما أنه أرادنا أن نشعر بأننا محتجزين بين البحر من أركاننا الأربعة لا مفر منه إلا إلى الحديث إلى الذكريات إلينا نحن من دواخلنا نبدء ننبش عن تسلية تنسينا بأننا تحت رحمة بحر ورياح وموج كنت أغلق الكتاب بعد كل قسم ثم ما ألبث أن أعود إليه لأنني محتجزة داخل 240 صفحة هي مدة رحلتي البحرية بلا أي إقتباس هذه المرة بالرغم من أنني علّمتُ على صفحات أخرى كثيرة للعودة إليها لاحقاً والآن ستبدأ رحلة البحث عن كل ما خطه جَبرَاإبراهيم جَبرَا لأنني أريد أن أتعلمخمس ست سبع نجوم لهذه السفينة